أضف النص الخاص بالعنوان هنا

3 لاعبين مغاربة ضمن قائمة 50 لاعب الأفضل في العالم

3 لاعبين مغاربة ضمن قائمة 50 لاعب الأفضل في العالم


كشف موقع “فوت ميركاتو” الفرنسي عن قائمة أفضل 50 موهبة شابة في كرة القدم العالمية خلال عام 2023، والتي شهدت حضور 3 لاعبين مغاربة ارتفعت قيمتهم السوقية بشكل كبير، بعدما لفتوا الانتباه رفقة المنتخب الوطني المغربي، الحائز على المركز الرابع في مونديال قطر 2022.
ووفق المصدر ذاته فإنه جرى اختار كل من اللاعب أمير ريتشاردسون، متوسط ميدان استاد ريمس الفرنسي، وبلال الخنوس، نجم نادي جينك البلجيكي، والمدافع شادي رياض، لاعب ريال بيتيس الإسباني، ضمن أفضل 50 موهبة شابة في عالم كرة القدم، لا تتجاوز أعمارهم 21 عاما.
وارتفعت القيمة السوقية للاعبين المغاربة الثلاث خلال الفترة الأخيرة، إذ أن اللاعب أمير ريتشاردسون )من أب أمريكي وأم مغربية( باتت قيمته في تصاعد، وبلغت ما يفوق 3,5 مليون يورو.
وتعد مباراة تنزانيا الأخيرة في إطار التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم الثالثة في مسار ريتشاردسون برفقة المنتخب المغربي الأول، إذ أن المباراة الأولى الرسمية التي يشارك فيها، حيث سبق له الدخول لبعض الدقائق في مباراتي كوت ديفوار وبوركينا فاسو الإعداديتين.
وكشف موقع “ترانسفير ماركت”، المتخصص في تحيين آخر الإحصاءات الخاصة بالقيمة السوقية للاعبي كرة القدم، ارتفاع أسهم اللاعب بلال الخنوس، الذي يواصل تألقه رفقة جينك البلجيكي. وبلغت القيمة التسويقية للاعب 18 مليون يورو، بعدما كانت تبلغ 13 مليون يورو خلال شهر يونيو الماضي.
ونجح الخنوس في تحقيق هذه الأرقام، بعد تألقه رفقه جينك، إذ نال جائزة أفضل لاعب في فريقه في أربع مناسبات هذا الموسم بالدوري البلجيكي.
أما اللاعب شادي رياض، فقيمته السوقية انتقلت من مليون أورو لتصبح 6 ملايين أورو في آخر تحديثات الموقع العالمي، بعد تألقه اللافت رفقة نادي ريال بيتيس الاسباني، الأمر الذي جعل إدارة برشلونة تقرر تفعيل بند إعادة المدافع المغربي إلى صفوف الفريق انطلاقا من الموسم المقبل. وفي السياق ذاته، أوضحت صحيفة “سبورت”، أن النادي الكتالوني قرر استعادة الأولمبي المغربي (20 سنة) مقابل 7 ملايين يورو، بعد تألقه الكبير مع ريال بيتيس الذي يلعب له بصفة الإعارة.
ويوجد الثلاثي المغربي المذكور ضمن القائمة الأولية استعدادا للمشاركة في النسخة القادمة من نهائيات كأس أمم إفريقيا التي تستضيفها كوت ديفوار خلال الفترة ما بين 13 يناير و11 فبراير 2024. ومن المنتظر أن يستغل المدرب وليد الركراكي سفره إلى فرنسا في الأيام المقبلة، من أجل عطلة ما بعد المونديال، لمراقبة بعض اللاعبين المغاربة المحترفين في القارة العجوز، وسيكون الثلاثي بوشواري والخنوس وشادي في مفكرته، وهو الذي يريد تجهيز عناصر شابة للفترة المقبلة، إذ يريد المنافسة على لقب بطولة القارية.
وتربع الدولي الإنجليزي جود بيلينغهام، نجم ريال مدريد الإسباني، على عرش القائمة، إلى جانب المدافع الكرواتي غفارديول، لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي، وجاء بعدهما الألماني جمال موسيالا، نجم بايرن ميونيخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار

فيديو