أضف النص الخاص بالعنوان هنا

تنظيم أمسية موسيقية بأبيدجان احتفاء بالأخوة المغربية الايفوارية

تنظيم أمسية موسيقية بأبيدجان احتفاء بالأخوة المغربية الايفوارية

نظمت سفارة المغرب بكوت ديفوار، مساء الجمعة بمركز المعارض بأبيدجان، الحفل الأول ل “الأخوة الإيفوارية المغربية”، وذلك من خلال إحياء أمسية موسيقية وفكاهية وتضامنية.

واستقطب الحفل الذي تميز بغنى وتنوع عروضه الموسيقية، جمهورا غفيرا ، ضمنه العديد من المغاربة المقيمين بكوت ديفوار ، فضلا عن شخصيات من عالم السياسة والثقافة والاقتصاد.

كما حضر الحفل سفير المغرب بكوت ديفوار، عبد المالك الكتاني، وأعضاء من الحكومة الإيفوارية، بينهم وزيرة المرأة والأسرة والطفولة، ناسينيبا توري، ووزيرة الثقافة والفرنكوفونية، فرانسواز ريمارك، ووزير الاتصالات أمادو كوليبالي والوزير، المحافظ ، جاوسو توري، بالإضافة إلى رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي والثقافي لكوت ديفوار وممثلة المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا وعدد من الدبلوماسيين.

وأحيا الحفل مجموعة من الفنانين المغاربة والإيفواريين الذي حظوا باعجاب الجمهور المكون من مغاربة وإيفواريين ومن بلدان أخرى في أمسية طبعتها أجواء الوحدة والتضامن.

وتمثل الهدف الرئيسي ل “حفل الأخوة الإيفوارية المغربية”، الذي بثته مباشرة القناة التلفزيونية المحلية (LifeTv) ، في جمع الأموال لفائدة ضحايا الزلزال الذي ضرب منطقة الحوز في المغرب يوم 8 شتنبر الماضي.

وقال الكتاني في كلمة بالمناسبة إن هذا الحدث يكتسي أهمية خاصة، لكونه يرمز إلى تعزيز العلاقات الثقافية والودية بين البلدين، كما يبرهن على التضامن والأخوة بين البلدين الشقيقين، المغرب وكوت ديفوار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار

فيديو