أضف النص الخاص بالعنوان هنا

المكتب الوطني المغربي للسياحة.. رايان إير تطلق 15 خطا جويا دوليا بالمغرب

المكتب الوطني المغربي للسياحة.. رايان إير تطلق 15 خطا جويا دوليا بالمغرب

أعلن المكتب الوطني المغربي للسياحة، أن شركة رايان إير للطيران ستطلق 15 خطا جويا ابتداء من موسم الشتاء القادم، تهم كلا من مدن أكادير والصويرة، وورزازات، والرباط، ومراكش.

وذكر المكتب، في بلاغ، أن “ريان إير ستكون الناقل الرئيسي للأسفار الدولية بالمغرب خلال موسم الشتاء 2023″، موضحا أن الخطوط الـ 15 الجديدة التي ستحدثها الشركة ستأتي من فرنسا وألمانيا وإسبانيا، وبولندا والمملكة المتحدة والسويد.

وأضاف البلاغ، أن من بين 6 ملايين مقعد دولي يرتقب أن يستقبلها المغرب خلال موسم الشتاء القادم، ستكون حصة رايان إير منها الثلث، أي ما يعادل 2 مليون مقعد، و يطابق هذا العدد نسبة نمو تساوي 29% مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2022.

وأورد المصدر ذاته، أن مدير عام المكتب الوطني المغربي للسياحة عادل الفقير، قال إن ارتقاء شركة رايان إير للطيران إلى الواجهة، وبقوة، جاء ليعزز الاستراتيجية التي يعتمدها المغرب في مجال النقل الجوي والمدعومة من طرف الوزارة الوصية والتي تسعى جاهدة إلى مضاعفة الخطوط الدولية.

وأضاف أن رفع قدرات النقل الجوي يتعلق بكافة الوجهات، وعلى رأسها مراكش الحمراء التي ستعرف استعمال سبع طائرات لتعزيز القدرات الإجمالية للوجهة وربط مسارات جديدة على غرار مراكش-خيرونا.

وتابع المصدر نفسه، أنه ومع ذلك، ستبقى مدينة مراكش الوجهة المغربية الرئيسية لدى رايان إير بنسبة 42 بالمائة من القدرة الإجمالية للشركة، و 37 كنسبة نمو ( 556 ألف مقعد خلال موسم شتاء 2022 مقابل 761 ألف مقعد خلال موسم شتاء 2023).

وأوضح البلاغ أن أهم الارتفاعات المسجلة تهم كلا من مطارات ورزازات ( 206 بالمائة)، والصويرة ( 76 بالمائة)، متبوعة بالرباط ( 40 بالمائة)، ثم فاس وأكادير ب 13 بالمائة لكل واحدة منهما.. هذا في الوقت الذي ستستضيف فيه مدن مراكش، فاس وأكادير 12 طائرة تابعة لشركة رايان إير والمتواجدة بالمغرب.

وسيساهم هذا المستجد في ربط المغرب ب 12 سوقا سياحيا.. ويأتي في مقدمة هذه الأسواق السوق الفرنسي بنسبة 31 بالمائة من القدرات الاستيعابية، متبوعا بالسوق الإسباني بنسبة 24 بالمائة، فالسوق الألماني بنسبة 11 بالمائة. كما سجلت أعلى الارتفاعات انطلاقا من الأسواق البعيدة على غرار بولاندا (332 بالمائة)، وألمانيا (74 بالمائة)، وإيرلندا (60 بالمائة).

وبهذا يكون المكتب الوطني المغربي للسياحة قد واصل مجهوداته الرامية إلى بلورة إستراتيجية “Light in Action على أرض الواقع، والرامية إلى الاستمرار في إبرام شراكات مهمة وواعدة، وكذا زيادة عدد الرحلات الجوية صوب المغرب مع الحرص على فتح خطوط ومسارات جوية جديدة مباشرة نقطة بنقطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

آخر الأخبار

فيديو